الحاكم العربي

الحاكم في بلاد العرب اله لا يخطى وان حصل خطأ ما فذلك ليس من الحاكم بل من المحيطين به لا يجوز نقده وان تجاوز شخص ووجه نقدا للحاكم فقد مس ذات الحاكم الاله ومصيره الى غياهب السجون،   الحاكم في بلاد العرب لا يجوز الخروج عليه ولا يجوز تغيره حتى لو فشل او مرض او اصبح خرفا او اصبح لا يستطيع الحركة الا على كرسي فلا يجوز تغيير الاله الا بعد موته ولا نقبل حاكم الا من سلالته المقدسه،

   اذا جاء حاكم وقال انا انسان اخطىء واصيب اعتذر عن خطئي او استقيل ترفضه وتثور عليه شعوبنا ، فما زالت شعوبنا وثنية تعبد الآلهة والأصنام، ،

   اذا لم يصبح في بلادنا الحاكم انسان قابل للنقد والعزل والتغيير فلن ينصلح حال امتنا

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s