كيف نستطيع تجديد شرعياتنا المفقودة 

يتحدث الكثيرين ان هناك تآكل في الشرعيات الفلسطينية ولا بد من تجديد هذه الشرعيات من خلال الانتخابات وهذه الشرعيات هي

١- شرعية الرئيس او رئيس السلطة الفلسطينية وهذه السلطة ما زالت تحت الاحتلال وأي انتخابات تحت الاحتلال تفتقد لمبدأ اساسي وهو الحرية لذلك لن تستطيع الانتخابات إعطاء الرئيس شرعية فَلَو حصلت انتخابات وفاز رئيس لا تقبله اسرائيل ستعتقله او ستنفيه او ستحاصره كما حاصرت الرئيس ابو عمار وكما هددت وتهدد الرئيس ابو مازن 

٢- البرلمان انتهت شرعية البرلمان عندما اعتقلت اسرائيل اعضاء في المجلس التشريعي لانها لم تقبل رؤيتهم السياسية بما فيهم رئيس المجلس التشريعي وان اي انتخابات جديدة ستكون محدودة بسقف حدده الاحتلال ومن سيتجاوزه سيجري اعتقاله او ابعاده

٣- منظمة التحرير لم تجري انتخابات حرة في تاريخ منظمة التحرير وإنما منظمة التحرير كانت اطار توافقي يناضل لتحرير فلسطين ولا توجد امكانية عملية لعمل انتخابات ل م ت ف والإمكانية الوحيدة تنسيب اعضاء توافقين للمجلس الوطني الذي بدوره ينتخب مؤسسات المنظمة 

 ولكن السؤال المركزي كيف سنوجد اطار قيادي يقود شعبنا الى التحرير وهنا لا بد من الاستفادة من تجارب حركات التحرر في الدول التي كانت مستعمرة حيث كانت توجد مؤسساتها القيادية من خلال  

١- تشكيل هيئة توافقية من قوى الثورة الفاعلة

٢- في حالة التوصل الى اتفاق مع المستعمر تتكفل الامم المتحدة بعرض الاتفاق على الشعب من خلال استفتاء ومن ثم ان نجح الاستفتاء تقوم الامم المتحدة بالاشراف على انتخابات لتشكيل مؤسسات الدولة 

 وما دامت الثورة الفلسطينية ما زالت في مرحلة التحرر من الاحتلال فلا بد من تشكيل هيئة توافقية لقيادة الشعب الفلسطيني للتحرير ولا توجد مؤسسات دولة شرعية في ظل الاحتلال

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s