الكاتب: mohammadhamdan64

المصطلحات الفلسطينية للصراع مع الاحتلال الاسرائيلي

المصطلحات الفلسطينية للصراع مع الاحتلال الاسرائيلي ،

لم تتبنى الحركة الوطنية الفلسطينية رواية فلسطينية محددة للصراع مع الاحتلال الاسرائيلي خلال القرن الماضي لذلك يجب اعادة صياغة هذه المصطلحات في سياق رؤية فلسطينية لمستقبل الصراع

١- ما زالت الرواية الفلسطينية للنكبة وتهجير أبناء شعبنا يعتريها الكثير من الفوضى فالمراجع الأجنبية تتبنى ان تهجير الشعب الفلسطيني حدث خلال الحرب الأهلية التي جرت في فلسطين عام ١٩٤٨ او تم تهجيرهم خلال الصراع العربي الاسرائيلي اما الرواية العربية فتضع مصطلح التهجير مبني للمجهول دون تحديد من الذي هجرهم وهناك البعض يقول هجرتهم العصابات الصهيونية وهذه المصطلحات تعفي دولة الاحتلال الاسرائيلي من مسؤولية تهجير أبناء شعبنا والرواية الاسهل والابسط قامت دولة الاحتلال الاسرائيلي بتهجير الشعب الفلسطيني من ارضه وهدم قراه ومدنه

٢- اسماء المدن لا داعي لمحاولة تعريبها والاكتفاء بوضع مستوطنة امام الاسم على شاكلة مستوطنة تل ابيب ومستوطنة إيلات

٣- لا يوجد شي اسمه إعلام عبري هناك إعلام إسرائيلي واستخدام مصطلح إعلام عبري يضلل المستمع

٤- الصهيونية حركة سياسية تختلف عن مصطلح دولة اسرائيل واستخدام مصطلح الصهاينة ليدل على الاسرائيلي مصطلح مضلل ويعفي الاحتلال الاسرائيلي ومؤسسات دولته من مسؤولية الجرائم بحق شعبنا

٥- اليهودية دين نختلف معه عقديا ولكن في الحياة السياسية والاجتماعية لا يوجد مشكلة مع اليهود وقد عاشوا في كنف الدولة الاسلامية دون مشاكل ومشكلتنا مع الحركة الصهيونية كحركة كولونيالية استعمارية أقامت دولة مرتبطة بالمنظومة الغربية الاستعمارية

هذه بعض المحاور ومن الممكن على نفس المنهج اعادة صياغة مصطلحاتنا في التعامل مع الاحتلال

Advertisements

قرية السامرية المهجرة جنوب بيسان

السامرية:

هي قرية فلسطينية مهجّرة تقع إلى الجنوب من مدينة بيسان. وتبعد عنها 7كم. وتنخفض 135م عن سطح البحر. تبلغ مساحة أراضيها 3873 دونماً. وتحيط بها اراضي الحمراء وجلبون والمغير من قضاء جنين، وطوباس من قضاء نابلس. قُدر عدد سكانها عام 1922 حوالي 162 نسمة. وفي عام 1945، 250 نسمة. تحتوي القرية على معالم ومواقع أثرية هامة. تضم مقبرة قديمة. وتوابيت حجرية وبقايا قرية (رحاب) من العصور الوسطى. قام الاحتلال الاسرائيلي بهدم القرية وتشريد أهلها البالغ عددهم عام 1948، 290 نسمة. ويبلغ مجموع اللاجئين من هذه القرية في عام 1998 حوالي 1781 نسمة.

بلدة قباطية محافظة جنين

تقع قباطية على بعد9 كلم إلى الجنوب الشرقي لمدينة جنين وترتفع 256م عن سطح البحر في بطن واد تحيط به شعبتان جبليتان. وتنتشر بيوتها على قمم وسفوح عدد من الجبال المطلة معظمها على سهل قباطية عرابة وعلى السهل الشرقي يحدها من الغرب جبل دوثان الأثري ,سهل عرابة وبلدة عرابة وقرية مركة ومن الشرق قرية أم التوت وجلقموس ومن الجنوب بلدة الزبابدة وقرية مسلية ومن الشمال مدينة جنين وقرية برقين.وقرية مثلث الشهداء.

تتمتع قباطية بموارد اقتصادية جمة منها:-

1. صناعة الحجر : يوجد في قباطية حوالي 50 محجراً و72 منشار لقص الحجارة وتصنيعها ويبلغ إنتاجها سنويا حوالي 3000000م2 يتم تسويقها في الداخل وبعض الدول العربية ويوجد كذلك 4 كسارات كبيرة تنتج الحصمة والصرار والرمل.

ممارسات الاحتلال الانجليزي في فلسطين

مستوطنين يهود يرفعون الجنود البريطانيين على الاكتف بعد سماع خبر إعلان دولة إسرائيل اليهودية ويحملون علم اسرائيل في يوم 30 نوفمبر 1947 فى مدينة القدس كنوع من رد الجميل لبريطانيا التي اوفت بوعد بلفور واقامت دولة يهودية في فلسطين