الصور

قرية دير ابزيع محافظة رام الله

دير إبزيع قرية فلسطينية تقع غرب مدينة رام الله وتبعد عنها حوالي 9 كم تقع في الضفة الغربية من أراض السلطة الفلسطينية. وتتبع محافظة رام الله والبيرة وقعت تحت الاحتلا الإسرائيلي في حرب 1967.عدد سكانها ٢٧٠٠ نسمة مساحتها ١٤٠٠ دونم ذو طبيعة جبلية معظمها مزروعة بالزيتون و التين و العنب. يوجد في القرية نبعان، الأول يدعى عين “بوبين” و الذي يستخدم لري منطقة مساحتها 36 دونم  و مزروعة بالعنب واليمون و الرمان. أما العين الثانية فهية صغيرة وتسمى بعين “الماجور” و تروي مساحة صغيرة تتألف من دونمين فقط.

Advertisements

ممارسات المستوطنين اليهود في فلسطين

هاجم مجموعة من المستوطنين المتطرفين من مستوطنة “يتسهار” ومن تجمعات استيطانية اخرى، الجمعة 17- 11-2017، المواطنين الفلسطينيين في قرية بورين بعد أن قاموا بإضرام النيران في الأراضي الزراعية الخاصة بالقرية. كما هاجم المستوطنون افراد الدفاع المدني الفلسطيني أثناء محاولة اطفاء النيران المشتعلة في اراضي قرية بورين.

ممارسات المستوطنين اليهود في الخليل

هاجمت مجموعة من المستوطنين المتطرفين، منازل المواطنين الفلسطينيين ، مساء الجمعة 17-11-2017، قرب بؤرة “كريات أربع” الاستيطانية في الخليل. وافاد الناشط في حقوق الإنسان جمال اسعيفان، ان المستوطنين برفقتهم جنود الاحتلال هاجموا منازل قريبة من كريات أربع، واعتدوا بالضرب على طفلين، حيث اصيبا بجراح وجرى نقلهما الى المستشفى. وأضاف بان هذا الهجوم يعتبر الاعنف الذي ينفذه المستوطنون منذ ان بدأوا هجماتهم على منازل المواطنين منذ شهرين.

قرية عنابة المهجرة شرق مدينة الرملة

عنابة تقع إلى الجنوب الشرقي من الرملة، احتلها الاحتلال الاسرائيلي وقام بهدمها وتهجير سمانها العرب وذلك عام 1948م واستولى على أراضيها البالغة حوالي 12800 دونم وأقيمت على أراضيها (كفار شموئيل)، بلغ عدد سكانها 1420 نسمة عام 1945م .

مستوطنة إيلات في أقصى جنوب فلسطين

إيلات أو أيلة أو أم الرشراش ( اسم إيلات مأخوذ من اسم مدينة إسلامية تسمى ايلة وبنيت مكان قرية أم الرشراش الفلسطينية ) مستوطنة وميناء إسرائيلي على ساحل خليج العقبة في البحر الأحمر، بنيت عام 1952 وتقع في أقصى جنوب فلسطين بين مدينة العقبة الأردنية من الشرق وبلدة طابا المصرية من الغرب. تحتوي المدينة على ميناء يصل دولة الاحتلال الاسرائيلي بموانئ الشرق الأقصى،

بلدة مجد الكروم شمال شرق مدينة عكا

مجد الكروم تعني برج العنف بالكنعانية. تقع إلى الشمال الشرقي من مدينة عكا. وتبعد عنها 16 كم. وترتفع 220 م عن سطح البحر. وتبلغ مساحة أراضيها (20042) دونماً،وتحيط بها أراضي قرى البعنة ودير الأسد ويركا وجولس وشعب والبروة

تعتبر أرض مدينة مجد الكروم من الأراضي الأجمل في فلسطين الشماليّة، حيث طبيعتها التي لا تقاوم، فكانت مأهولة منذ القديم، وقد تعاقبت حضارات كثيرة فيها، فنجد بأن الكنعانيّون قد سكنوها، وبعدهم كان البيزنطيون، وعدد سكّان هذه القرية اليوم يقدّر بـ 13700 نسمة. إنّ مجد الكروم وبحسب اسمها فإنّها تدلّ على وجود الكروم فيها، وهي الغنية بكروم التين، وأيضاً نجد كثرة أشجار الزيتون المزروعة فيها، فكان لاسمها من نتاج ترابها نصيباً، وقام الاحتلال الاسرائيلي بالاستيلاء عليها، وقد شرّدوا الكثير من أهلها الأصليين، وذلك في عام 1948م ، وتمّ تحويلها إلى مستعمرة عام 1949، وأطلقوا على أراضيها اسم مستعمرة يسعور .